بحث حول جريمة الابتزاز الإلكتروني التعريف و الانواع و كيفية التبليغ دوليا

فهرس المحتويات:

المبحث الأول: بحث حول جريمة الابتزاز الإلكتروني
العنصر الأول: كيف يتم  إثبات جريمة الابتزاز
الركن الثاني: الأركان لجريمة الابتزاز الإلكتروني
العنصر الثالث: محامي الابتزاز إلكتروني
المبحث الثاني:طريقة الابتزاز الإلكتروني الأضرار لجريمة الابتزاز الإلكتروني
العنصر الأول: ما هي أدوات الابتزاز الإلكتروني
العنصر الثاني: أضرار الابتزاز الإلكتروني
العنصر الثالث: حل مشكلة الابتزاز الإلكتروني
العنصر الرابع: ضحايا الابتزاز الإلكتروني
العنصر الخامس: طريق ابتزاز الفتيات
المبحث الثالث:الابتزاز الإلكتروني غير قانوني
العنصر الأول: ما هو الحكم للابتزاز الإلكتروني في الشرع؟
العنصر الثاني: العقوبة المقررة للابتزاز الإلكتروني
العنصر الثالث: عقوبة الابتزاز بالفيديو و الصور
العنصر الرابع: إحصاءات الابتزاز الإلكتروني
العنصر الخامس هو: الأسئلة المتكررة حول جريمة الابتزاز الإلكتروني
خاتمة
المصادر

سنناقش المعلومات والأجوبة على الأسئلة المتعلقة بالبحوث حول جريمة الابتزاز الإلكتروني دعنا نذهب

بحث عن جريمة الابتزاز الإلكتروني، الابتزاز الإلكتروني هو إحدى نتائج التقدم الكبير الذي تم إحرازه في استخدام برامج الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي على الرغم من الآثار الإيجابية لهذه التكنولوجيا على حياتنا ، فقد جلبت أيضًا بعض الآفات الأخلاقية الاجتماعية وحتى القانونية مثل هذه المقالة التي تسمى الابتزاز الإلكتروني

تابع القراءة معنا مقال بحثي عن جريمة الابتزاز الإلكتروني لتتعرف على كل التفاصيل المتعلقة بالابتزاز الإلكتروني وتجد الإجابة على ما يدور في خاطرك من قبل المختصين

المبحث الأول هو البحث عن جريمة الابتزاز الإلكتروني

الابتزاز الإلكتروني هو نوع من الجرائم الإلكترونية التي تهدد الضحية بنشر معلومات أو صور خاصة وإجبار المبتز على دفع مبالغ طائلة يمكن استخدامه أيضًا لارتكاب أعمال غير قانونية وغير أخلاقية مثل الكشف عن أسرار العمل أو العلاقات الجنسية أو أي أنشطة محظورة أخرى إذا كنت لا تحترم في عملك ، فسوف تتعرض لابتزاز إلكتروني الجميع معرض لخطر الابتزاز الإلكتروني ، لكن أكثر الناس ضعفاً هم الشابات والرجال

نود إبلاغك بأننا سنقدم تفاصيل عن جريمة تتعلق بالابتزاز عبر الإنترنت ابقوا متابعين

الخطوة الأولى هي إثبات جريمة الابتزاز (كيف تثبت قضية الابتزاز؟)

يعتبر الابتزاز الإلكتروني من أخطر أنواع الابتزاز حيث قد ينتج عنه جرائم أخرى كالقتل والاغتصاب والسرقة إنها ممارسة الغش للضحية

ولكن مع التطور الكبير في خدمات أمن المعلومات والشرطة في جميع البلدان ، أصبح من السهل جدًا القبض على مجرمي الإنترنت وبالفعل هناك دول مثل مصر وتركيا والسعودية تقوم بإلقاء القبض على المبتز في غضون يوم واحد من الإخطار ، ولكن لإثبات جريمة الابتزاز الإلكتروني يجب أن تتوفر أدلة وتوقع العديد من الدول على المواثيق التي تدين الجرائم الإلكترونية المبتز هو الكتابة أو الصور أو المقاطع الصوتية التي يبتزها لك يحتفظ بأكثر من نسخة منه بمجرد إرساله إليك

اقرأ عن جريمة الابتزاز الإلكتروني

ثم تأخذ هذا الدليل وتذهب إلى السلطات وسوف تتعامل معه ، ولكن هناك شيء نريد أن نخبرك به – عزيزي القارئ – وهو أن الأدلة المكتوبة في ابتزاز إلكتروني أقوى من الأدلة الشفوية لكن الآن ، الأدلة الشفوية في ابتزاز إلكتروني كافية تمامًا لتحريك السلطات واتخاذ الإجراءات اللازمة

نقدم لك هنا جميع الأدلة التي تشجعك على الإبلاغ عن الابتزاز الإلكتروني تابع مقالنا “البحث عن جريمة الابتزاز الإلكتروني”

قد تساعدك السلطات على تقوية أدلتك لكن كل ما عليك فعله هو الإبلاغ بسرعة بمجرد ابتزازك ، والاحتفاظ بأكثر من نسخة من التهديدات التي وصلت إليك ، فهي الشيء الوحيد الذي سيخلصك من كابوس الابتزاز الإلكتروني ، وتجلب لك حقك من المبتز لا تخفي أي معلومة ، ولو كانت صغيرة في رأيك ، عن معرفتك بالابتزاز وتفاصيل حديثك معه

الابتزاز الإلكتروني هو نوع من جرائم السرقة التي تنطوي على التهديد بنشر معلومات خاصة سرقها المبتز من الضحية أكمل موضوعنا عن البحث عن جريمة الابتزاز الإلكتروني لترى باقي التفاصيل

قام المبتز بما يلي:

  1. طلب من الضحية طلب وأخبرها بذلك.
  2. الطلب كان غير مبرر أو غير قانوني.
  3. يريد المبتز منك شيئًا ، مثل المال أو الجنس

اقرأ المقال التالي في السلسلة: بحث عن الابتزاز الإلكتروني

العنصر الثاني هو الأركان لجريمة الابتزاز الإلكتروني

من أجل إثبات أي جريمة في أي قانون ، يجب أن يكون لها عدة أركان إن أركان جريمة الابتزاز الإلكتروني هي كما يلي:

  • الركن المادي: يهدد المبتز الضحية ويخيفه بفضح نشره لخصوصيته وانتهاكها عبر وسائل التواصل الاجتماعي أو الإنترنت بشكل عام إذا لم يستجب لما يمليه المبتز من مطالب غير مشروعة
  • الركن الأخلاقي: ويقصد به توافر مقومات المعرفة والإرادة في الابتزاز أنه يريد ابتزاز الضحية وترهيبها من أجل القيام بما يشاء وهو يعلم أن هذا الفعل ليس له حق فيه
  • توافر أدلة على أن المبتز هدد الضحية وهذا من أهم عناصر جريمة الابتزاز الإلكتروني

تابعنا: البحث عن الابتزاز الإلكتروني

العنصر الثالث محامي اي ابتزاز إلكتروني

مثلما تحدثنا اعلاه عن كيفية اثبات موضوع الابتزاز الالكتروني والعناصر التي يجب توافرها في القضية تحدثنا عن كيفية التبليغ عن الابتزاز الالكتروني حتى بعد قراءة مقالنا يتعرف اخ الزائر على كل المعلومات المتعلقة بالابتزاز الالكتروني ابتزاز

ومن طرق التبليغ عن الابتزاز الإلكتروني:

  1. اذهب إلى مركز الشرطة وأخبرهم بما حدث لك
  2. اتصل بالأرقام المدرجة في كل دولة لتلقي تقارير عبر الإنترنت
  3. تعيين محامٍ متخصص في الجرائم الإلكترونية ومكافحة الابتزاز ربما تكون هذه هي أفضل طريقة للإبلاغ عن هذه الجرائم

نقدم لكم في مقالتنا بحثا عن جريمة الابتزاز الالكتروني نناقش أهمية الدور الذي يلعبه محامي الابتزاز الإلكتروني

  1. صف حالة قضيتك بالتفصيل ووصف ما تراه فيها
  2. تعليمك الإجراءات الصحيحة التي ستؤدي إلى فوزك بالقضية
  3. أخبرك أن كل شيء سيكون على ما يرام وطمأنتك ، لأن التعامل مع الشخص المختص له تأثير كبير على دوافع الضحية ونظرته للأمور
  4. متابعة مستجدات القضية مع الجهات المختصة وتزويدك بعدة زيارات
  5. ستفرض الجهات المختصة أقصى العقوبات على الجاني ، لكنها لم تتأخر في ذلك

إذا كنت أنت أو أحد أفراد عائلتك ضحية للابتزاز الإلكتروني ، فننصحك بالاتصال بمحام متخصص في الجرائم الإلكترونية

المبحث الثاني: طرق الابتزاز الإلكتروني وأضرار الابتزاز الإلكتروني وحلوله

سنناقش آثار الابتزاز الإلكتروني على الضحايا وخاصة الفتيات والنساء سنوضح لك عدة طرق لمنع الابتزاز الإلكتروني

الحديث مثير للاهتمام في مقالتنا “البحث عن جريمة الابتزاز الإلكتروني” أكمل معنا وزد معلوماتك عن جرائم الإنترنت

العنصر الأول هو أدوات وأساليب الابتزاز الإلكترونية

تتمثل أدوات ووسائل الابتزاز الإلكتروني في الآتي:

  • موقع الفيس بوك.
  • موقع الإنستجرام.
  • موقع تويتر.
  • البريد الإلكتروني.
  • برنامج الواتس آب.
  • برنامج السكايب.
  • برنامج السناب شات.
  • برامج مثل التيك توك وكواي.

أو أي وسيلة أو برنامج آخر يحصل على البيانات السرية للضحية

ومن طرق الابتزاز الإلكتروني:

  • شاب يتحدث إلى شاب فيصبحا أصدقاء ، ثم يتبادلان الصور والبيانات حتى يتم ابتزاز المجرم وتهديده
  • استغلال الأطفال لأغراض ابتزاز إلكتروني استغلال الأطفال لأغراض ابتزاز إلكتروني
  • استغلال الدين في الابتزاز الإلكتروني حيث يتظاهر الإنسان بأنه شيخ روحي يساعد الشخص (فتاة في الغالب) على تحقيق رغباته أو إثراءه وهو من عصابات الابتزاز

لن نتمكن من ذكر كل طرق الابتزاز ، لكننا سنركز على بعضها في مقالنا عن الابتزاز الإلكتروني

العنصر الثاني أضرار جريمة الابتزاز الإلكتروني

تنقسم أضرار الابتزاز الإلكتروني إلى ثلاثة أنواع:

  1. أضرار نفسية:

يحدث نتيجة تأثر الضحية سلبًا بالتعرض للابتزاز هذا يشمل:

  • زيادة انتشار الأمراض العقلية مثل الاكتئاب والتهيج الشديد والأرق والرهاب الاجتماعي واضطراب الوسواس القهري
  • السلوك السيئ للضحية تجاه الآخرين ، لذلك فهي لا تقبل كلام أي شخص وتنهار دائمًا تقريبًا
  • الانتحار؛ خاصة بين الفتيات المراهقات.
  • الضغوط النفسية وفرط التفكير.

تابع المحادثة حول الابتزاز الإلكتروني

2. أضرار اجتماعية:

الأضرار التي تحدث في المجتمع هي: أولاً ، تقع على الضحايا الأفراد ، ولكن تأثيرها يظهر في المجتمع مثل:

  • العزلة الاجتماعية والعدوانية.
  • يتم تدمير المكانة الاجتماعية للفرد الضحية إذا نفذ المبتز تهديده
  • هدم الكثير من الأسر وزيادة حالات الطلاق.
  • يصبح العديد من الأطفال بلا مأوى نتيجة زيادة حالات الطلاق وشكوك أحد الزوجين في الآخر
  • تزايد البطالة والظواهر الاجتماعية السيئة الأخرى

اقرأ مقال: بحث في جريمة الابتزاز الإلكتروني

3. أضرار أمنية قانونية:

يؤثر الابتزاز الإلكتروني على أمن البلد الذي ينتشر فيه الضحية التي تبتز مبلغًا كبيرًا من المال وهي لا تملكه قد تدفعها للسرقة أو ممارسة الجنس مقابل الصمت بشأن صورها وبياناتها

يجوز للرجل الذي ينم عن شيء ما أن يوافق على بيع ضميره والقيام بعمل غير قانوني للمجرم حفاظا على مكانته الاجتماعية

هذه الأضرار هي أمثلة ، ولا تقتصر على أضرار الابتزاز الإلكتروني هذه الأضرار خطيرة ، ويجب على الحكومات والمواطنين أن يتحدوا لمنعها خاصة مع كثرة استخدام الإنترنت والتي تتزايد يومًا بعد يوم

قبل أن نناقش موضوع الابتزاز الإلكتروني ، دعنا نؤكد لك أن أفضل طريقة للتعامل مع هذا الموقف هي الاتصال بمحام لا توجد طريقة أخرى يريد الشخص المبتز إكمال وظيفته وأخذ ما يريد منك ومن الآخرين إذا كنت تقرأ هذا المقال ، فهذا يعني أنه قد تم ابتزازك بالفعل الحل هو الاتصال بالسلطات والحصول على مساعدة من أخصائي إذا كنت تقرأ هذا لأغراض المعلومات ، فاتبع هذه الحلول:

اقرأ:

بحث عن جريمة الاختلاس

وتستند المناقشة إلى: بحث في جريمة الابتزاز الإلكتروني

العنصر الثالث حل مشكلة الابتزاز الإلكتروني

تنقسم حلول الابتزاز الإلكتروني إلى حلول للأفراد الذين يستخدمون الإنترنت وحلول للدولة

أولًا: حلول تقع على المستخدمين:

  • احمِ جهازك ببرنامج مضاد للفيروسات احمِ جهازك ببرنامج مضاد للفيروسات
  • لا تقم بتنزيل التطبيقات التي تأتي مع إعلانات مجهولة الهوية
  • حضور واستماع المحاضرات والندوات التي تنبه الناس إلى الاستخدام الآمن للإنترنت وألغاز مواقع التواصل الاجتماعي
  • اختر كلمة مرور قوية لجميع حسابات وسائل التواصل الاجتماعي والبريد الإلكتروني
  • لا تقبل طلبات الصداقة من أشخاص لا تعرفهم
  • لا تنشر صورًا لنفسك لا تنشر معلوماتك الخاصة استخدمه فقط عند الضرورة أو للعمل أو الدراسة لا تنشر معلومات شخصية على الإنترنت
  • لإغلاق حسابات التواصل الاجتماعي الخاصة بك ، يجب عليك تفعيل الإعدادات التي تسمح لك بذلك
  • لا ترسل أي صور شخصية لك إلى أي شخص ، حتى لو تمت سرقة أو اختراق هاتف صديقك أو صديقتك أو جهازها وستكون الضحية وكذلك تغير القلوب
  • تثقيف الأطفال والشباب حول الاستخدام الصحيح للإنترنت ومتابعة ما يتابعونه ومع من يتحدثون كأطفال سيكون من أبرز ضحايا الابتزاز الإلكتروني
  • لا تعطِ بريدك الإلكتروني أو كلمة مرور حسابك لأي شخص
  • لا تدع أي شخص يستخدم جهازك أو هاتفك ، خاصة إذا كان خارج عائلتك
  • تابع التحديثات على مواقع التواصل الاجتماعي
  • إذا كنت تشك في تعرضك للابتزاز ، فاستشر محترفًا إما فني إنترنت أو محامٍ

ما زلنا نتحدث عن: البحث في جريمة الابتزاز الإلكتروني

ثانيًا: حلول تخص الدولة:

  • تخضع مواقع التواصل الاجتماعي للرقابة ؛ هم المكان الأكثر شعبية للابتزاز عبر الإنترنت
  • سنزيد من الندوات والبرامج التي تثقيف المواطنين حول مخاطر الاستخدام العشوائي للإنترنت وتعليمهم كيفية استخدامها بشكل صحيح
  • وضع قانون أو لائحة تنظم استخدام الأطفال الصغار للإنترنت غالبًا ما نجد أطفالًا صغارًا تتراوح أعمارهم بين 3 و 4 سنوات يستخدمون ألعابًا وبرامج قد تكون خطيرة وتعرض أجهزة والديهم للقرصنة ثم الابتزاز
  • تهتم أقسام الشرطة بأحدث التقنيات التي ستسمح لها بمراقبة المخالفين للأخلاق على الإنترنت

وبالفعل فإن جميع الحكومات لا تتأخر إطلاقاً في الرد على شكوى تتعلق بالابتزاز الإلكتروني ، لذا فهي تدعم وتطمئن الضحية وفي غضون ساعات قليلة سيتم القبض على المبتز لينال العقوبة المناسبة نظراً لانتشار الابتزاز الإلكتروني الكبير خصوصاً في السنوات الأخيرة ونتيجة لآثارها التي لا حصر لها ، فهي جريمة الابتزاز الإلكتروني جريمة معقدة تنطوي على العديد من الجوانب المختلفة

اقرأ مقال: بحث في جريمة الابتزاز الإلكتروني

العنصر الرابع ضحايا الابتزاز الإلكتروني

يمكن أن يؤثر الابتزاز الإلكتروني على أي شخص إن إحصاء الضحايا مهمة شاقة ، لكننا نركز على توضيح أبرز الفئات التي تتعرض للابتزاز الإلكتروني هناك نوعان من الضحايا:

  1. النوع الأول من الابتزاز هو الكشف عن المعلومات لشخص تعرفه عبر الإنترنت ، سواء كانت المعلومات جنسية أو نفعية الضحية يثق بالابتزاز إلى درجة كبيرة حتى تتعرف عليه كل معلوماته ويبتزها بها
  2. النوع الثاني من القرصنة أكثر خطورة من النوع الأول ، حيث يتضمن قدرًا أكبر من البيانات

قد يكون المبتز أحد معارف الضحية أو لا يجوز له اعتبار الابتزاز الإلكتروني مهنة

تابعونا: بحث عن جريمة الابتزاز الإلكتروني

من ضحايا الابتزاز الإلكتروني ما يلي:

  1. النساء والفتيات:

وهذا العنصر هو الأكثر معاناة من جرائم الابتزاز الإلكتروني ، وأكثرها عاطفيًا ، والأكثر خوفًا من التهديد والأكثر ملاءمة للمطالب الجنسية لمجرمي الإنترنت

في كثير من الحالات يهدد المجرم المرأة المتزوجة بصورها ويهددها بأنه سيرسلها إلى زوجها وأسرته إذا لم تستجب لمطالبه الجنسية

ابتزازها لتحويل مبلغ معين أو إقناع أحد أقاربها بشيء غير قانوني يطلبه المجرم

يتعرض هذا النوع من الضحية للكثير من الضغوط النفسية نتيجة تعرضه للابتزاز الإلكتروني ، ومنها:

  • الخوف من مواجهة الأسرة والمجتمع.
  • يتلقى ضحية الابتزاز الإلكتروني كل الدعم والتقدير في المجتمعات العربية ، نعتز دائمًا بسمعة النساء والفتيات ، لكن ضحية الابتزاز الإلكتروني تحظى بكل الدعم والتقدير لها
  • إذا كنت تخشى عدم إخفاء أسرار الضحايا ، فهذا الأمر مضمون بالكامل تحافظ السلطات على جميع أسرار الضحايا إلى أقصى درجاتها
  • امرأة قوية لا تخاف من المبتز ولا تفكر فيما سيفعله

   2. الأطفال والمراهقين:

قد يتم ابتزاز الأطفال بالوسائل الإلكترونية من خلال الاتصال الجنسي أو الجسدي قد يتم ابتزازهم أيضًا من خلال الألعاب عبر الإنترنت ، مثل لعبة Blue Elephant أو PUBG

الأطفال مجموعة يسهل تهديدها والسيطرة عليها للأسباب التالية:

  • صغر سنهم وقلة خبرتهم.
  • خوفهم من مواجهة أهلهم وخوفهم من السير وراء أقوال المبتز ومعتقداته
  • قد يستجيب الطفل للمجرم ويسرق عائلته لسد حاجاته الموضوع واسع في قضية ابتزاز الأطفال وهذه المواقف مبنية على شكاوى وتقارير وصلت إلى القضاء

اقرأ موضوعنا: بحث في جريمة الابتزاز الإلكتروني

المراهقون هم من الفئات التي تعاني من الابتزاز الإلكتروني ربما يكون الأمر أكثر خطورة من البالغين ، لأن لديهم عدة عوامل:

  • لا تنجذب إلى أي شيء جديد دون أن تدرك خطورته
  • سهولة خداعهم والتنكيل بهم.
  • استغلال خوفهم من الأسرة والمجتمع.
  • يمكن للمبتز أن يجعلهم يفعلون ما يشاء يتعرض المراهقون لثلاثة أنواع من الابتزاز الإلكتروني: الابتزاز الجسدي ، والابتزاز الجنسي ، والابتزاز العاطفي

غالبًا ما يتم ابتزاز المراهقين من قبل المجرمين ، لكن المعنى هو أن والديهم يتعرضون للتهديد أو الابتزاز

  3. الرجال من مختلف الأعمار:

يؤثر الابتزاز الإلكتروني على الجميع ، وليس النساء والأطفال فقط كما يتعرض الرجال للابتزاز بالوسائل الإلكترونية (71٪ رجال و 63٪ نساء)

الرجال الأكثر عرضة للابتزاز الإلكتروني:

  • يحكم الصحفيون رواد الأعمال على رجال الشرطة ومديري الشركات مسؤولون عن العديد من الأشياء في مجالهم ، لا سيما تلك التي لها قيمة نفعية نوع الابتزاز هنا يتعلق بالابتزاز عبر الإنترنت من أجل منفعة
  • كثيرًا ما يتعرض الرجال المتقاعدون الذين يتقاضون معاشًا للابتزاز عبر الإنترنت لتحقيق مكاسب مالية

    4. الشركات والمؤسسات:

قد يفكر بعضكم في شركات تتعرض للابتزاز الإلكتروني؟

نجيب عليه نعم الشركات الكبرى على وجه الخصوص هي من بين أكبر ضحايا الابتزاز الإلكتروني في عام 2015 ، تعرضت 40 شركة أمريكية لابتزاز إلكتروني من النوع المادي (طالب الابتزاز بدفع مبالغ طائلة)

مقالنا حول ظاهرة الابتزاز الإلكتروني التي انتشرت على نطاق واسع وغزت المجتمعات العربية المحافظة بعنف أدى ذلك إلى انتفاضة الحكومات وتغيير اللوائح للتصدي لها كما نرى العديد من ضحايا الابتزاز الإلكتروني

العنصر الخامس ابتزاز الفتيات

لقد تحدثنا عن ابتزاز الفتيات بتفصيل كبير يعتبر ابتزاز الفتيات إلكترونيًا أمرًا شائعًا جدًا في الدول العربية ، ولا يتم الإبلاغ عن العديد من حالات الابتزاز الإلكتروني للفتيات لأن السلطات لا تتعامل مع شكاوى الابتزاز وتخشى بعض العائلات من تعرض بناتهم للعار علنًا الابتزاز الإلكتروني استخفاف بسمعة الفتاة وسمعة عائلتها

معارضة الشبان للفتيات في الشوارع صارت موضة قديمة كما يقولون لكن الأمر انتقل إلى مواقع التواصل الاجتماعي التي اجتاحت حياتنا كلها ، والجميع يقضي معظم وقته عليها ، لكن يبقى لدينا سؤال : لماذا ابتزاز الفتيات بالذات؟

الإجابة تتمثل في:

  • زيادة العاطفة عند الفتيات.
  • التواصل بين الفتاة وعائلتها ليس جيدًا
  • خوف الفتيات من العنوسة الذي يجعلهن يثقن في الشخص الذي يتحدثن إليه على الكمبيوتر
  • قلة الوازع الديني.
  • الفراغ الكبير الذي يسيطر على حياة الفتيات العربيات إن الفراغ الكبير الذي يسيطر على حياة الفتيات العربيات هو نقص فرص التعليم والعمل للنساء
  • جهلها بخطر التحدث مع الجنس الآخر على دينها وعالمها

اقرأ مقالاً عن جريمة الابتزاز الإلكتروني سنناقش جريمة الابتزاز الإلكتروني في السعودية والبحرين وقطر والإمارات والكويت وسلطنة عمان والأردن وفلسطين وسوريا وجريمة خيانة الأمانة في لبنان العراق مصر تونس المغرب والجزائر ليبيا واليمن على نطاق واسع

المبحث الثالث: أحكام جريمة الابتزاز الإلكتروني قانوناً وقانونياً

الابتزاز الإلكتروني جريمة وفعل ممنوع في جميع الأديان والقوانين يجب محاربتها بأقسى العقوبات تابع معنا في مقال بحثي عن جريمة الابتزاز الإلكتروني يشرح بالتفصيل عقوبات الابتزاز الإلكتروني في عدة دول عربية وموقف الدين الإسلامي منها

العنصر الأول: ما هو حكم الابتزاز الإلكتروني في الشريعة؟

لقد نهى الإسلام عن الجريمة والابتزاز بشكل عام كما تمنع الابتزاز الإلكتروني الذي ظهر في العصر الحديث نتيجة التطور التكنولوجي بل هي أعدت لدور الفتوى في العالم العربي والإسلامي بأن الابتزاز الإلكتروني من أكبر الذنوب التي تحطم صاحبها ونتيجة لذلك يدخل النار إذا لم يتوب عن هذا الفعل

يصبح الضحية (المظلوم) شريكًا للجاني (الظالم) في حالة التزامه الصمت حيال الابتزاز الذي يتعرض له وعدم إبلاغ السلطات والمختصين به وإلا يكون شريكًا في نفسه- الظلم والابتزاز

اقرأ مقال: بحث عن الابتزاز الإلكتروني

العنصر الثاني عقوبات الابتزاز الإلكتروني

في هذا العنصر نناقش عقوبات الابتزاز الإلكتروني في مختلف الدول العربية بالطبع تختلف العقوبة من دولة إلى أخرى ، لكنها تتراوح بين الحبس المؤقت والغرامة

الابتزاز الإلكتروني جريمة في القانون المصري

بعد الانتشار الكبير لجرائم الابتزاز الإلكتروني في مصر ، أعادت الدولة النظر في العقوبات المفروضة على هذه الجريمة وصدرت بالفعل عدة قوانين في قانون العقوبات المصري تشترط الحبس وغرامة كبيرة على المبتز إذا ثبتت إدانته من هذه الجريمة وكان لهذه القوانين أثر ملحوظ في كبح جماح هذه الجريمة الابتزاز الإلكتروني

تابعونا: بحث عن جريمة الابتزاز الإلكتروني

عقوبة الابتزاز شديدة في القانون المصري

تنص المادة 428 من قانون العقوبات المصري على أن “كل من هدد غيره بالفضح أو القذف يعاقب بالسجن 7 سنوات إذا نفذ المجرم تهديده ، فيحكم عليه بالسجن 9 سنوات

فيما يلي التفاصيل: البحث عن الابتزاز الإلكتروني

نصت المادة رقم 18 من قانون مكافحة جرائم تقنية المعلومات على أن “كل شخص يسرق أو يخترق بريد شخص آخر يعاقب بالحبس لمدة شهر وبغرامة تتراوح من 50 إلى 100 ألف جنيه ، وإذا كان المجني عليه من المشاهير يعاقب الجاني بالحبس ستة أشهر وبغرامة لا تقل عن مائة ألف جنيه ”

تنص المادة 22 على أن “كل من ينتج في السوق أو يستورد أو يبيع في السوق برنامجًا أو جهازًا لاختراق حسابات الناس وثبت أنه يستخدمه للابتزاز يعاقب بالحبس لمدة عامين وغرامة تصل إلى 500000 جنيه ”

تابعونا: بحث عن جريمة الابتزاز الإلكتروني

وتنص المادة (25) على أنه “يعاقب بالحبس مدة ستة أشهر وبغرامة من خمسين إلى مائة ألف جنيه كل من ينشر شخصًا وينتهك خصوصيته عبر الإنترنت أو يرسل محتوى غير أخلاقي يخص شخصًا آخر”

لا يفوتك:

بحث عن جريمة التزوير

جريمة الابتزاز الإلكتروني في العراق

العراق من الدول التي تعاني من الابتزاز الالكتروني كثيرا ، لذا فقد خاطب المشرع العراقي القوانين المعمول بها تجاه جريمة الابتزاز الالكتروني وعقوبة هذه الجريمة وفقا للمادة 430 من قانون العقوبات العراقي هي أن “كل من يهدد شخصًا بارتكاب جناية أو تشويه سمعته أو بأحد أقاربه يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن ثلاث سنوات ” إذا تم ابتزاز شخص ما ، فسوف يعاقب بالسجن لمدة سبع سنوات قد لا يكون المبتز معروفاً للضحية ، وقد يتم الابتزاز عبر الإنترنت

وتنص المادة (431) على أن “يعاقب بالحبس كل من هدد شخصا بجريمة كالسرقة والقتل والاغتصاب والقذف والسب”

اقرأ مقال: بحث في جريمة الابتزاز الإلكتروني

جريمة الابتزاز في النظام السعودي

رغم تمسك المملكة العربية السعودية بالعادات والتقاليد واستقرار عقيدتها الدينية ، فقد انتشرت فيها جرائم الابتزاز الإلكتروني ، وتحرص المملكة العربية السعودية على مواجهة أي جريمة أو جنحة تعيق الأمن وترهب الأفراد على الرغم من أن الإنترنت يفرض بشدة العقوبات على جميع الجرائم

نصت المادة رقم 3 من نظام مكافحة الجرائم الإلكترونية في المملكة العربية السعودية على ما يلي: يعاقب بالحبس مدة سنة وبغرامة مقدارها 500 ألف ريال أو بإحدى هاتين العقوبتين:

  • يتنصت الإنترنت على المعلومات المتبادلة بين الأفراد
  • ابتز شخصًا بنية سيئة.
  • ذهبت إلى موقع ويب لتغيير تصميمه أو اختراقه
  • يجوز لك التعدي على حرية الأشخاص من خلال مواقع التواصل الاجتماعي
  • التشهير بالأشخاص أو تهديدهم بذلك.

البحث عن جريمة الابتزاز الإلكتروني

الابتزاز الإلكتروني جريمة في القانون المغربي

عقوبة الابتزاز الإلكتروني في المغرب هي السجن لسنوات وغرامة كبيرة فمثلا من ابتز غيره بالصور يعاقب بالحبس ثلاث سنوات وغرامة عشرين ألف درهم

إذا هدد شخص آخر ، يعاقب بالحبس من سنة إلى ثلاث سنوات وغرامة من 200 إلى 500 درهم

عقوبة الابتزاز الجنسي الإلكتروني في المغرب هي السجن من سنة إلى خمس سنوات وغرامة 200 درهم

ما زلنا نتحدث عن البحث عن جريمة الابتزاز الإلكتروني تابعنا لمعرفة المزيد من التفاصيل الدقيقة حول هذا الموضوع

أكمل التفاصيل: بحث عن جريمة الابتزاز الإلكتروني

عقوبة الابتزاز الإلكتروني في الإمارات

تنص المادة رقم 16 من قانون مكافحة جرائم المعلومات في دولة الإمارات العربية المتحدة على أن “أي شخص يبتز شخصًا أو يجبره على فعل شيء غير قانوني وغير أخلاقي عبر الإنترنت يعاقب بالسجن لمدة عامين وغرامة تتراوح بين 25 و 500 ألف درهم أو بإحدى هاتين العقوبتين ” العقوبة تصل إلى 10 سنوات في السجن إذا تم تقديم الطلب الابتزاز يتعلق بمسائل الشرف ”

ناقشنا عقوبة جريمة الابتزاز الإلكتروني في ضوء النقاش حول البحث حول هذه الجريمة

العنصر الثالث عقوبة الابتزاز بالصور

ابتزاز الصور هو أحد أنواع الابتزاز الإلكتروني من الأسهل التبادل والتلاعب أكثر من أنواع الابتزاز الأخرى لأنه يستخدم الصور التي يمكن التلاعب بها بسهولة حتى لو تم نشر الصور ، يعرف الناس أنه تم التلاعب بها المجرم معروف للجميع ومن المعروف أن الضحية ملفقة الصور

عقوبة الابتزاز بالصور هي ما بين السجن لعدة أشهر أو سنوات وغرامة تعويضية للضحية وتتفاوت العقوبة بحسب طلب المبتز وظروف الجريمة ، لكن الابتزاز بالصور يظل من أشهر أنواع الابتزاز الإلكتروني خاصة مع النساء والفتيات

تواصل القراءة عن جريمة الابتزاز الإلكتروني

العنصر الرابع هو إحصاءات الابتزاز الإلكتروني

نعرض لكم العديد من الأرقام والإحصائيات التي أخذناها من مصادر موثوقة حول جريمة الابتزاز الإلكتروني

  • تبلغ التكلفة السنوية لأمن المعلومات حوالي 100 مليار دولار
  • يبلغ عدد ضحايا الابتزاز الإلكتروني 556 مليونًا سنويًا وأكثر من مليون يوميًا (في العالم كله)
  • مواقع التواصل الاجتماعي هي الأكثر في حالات الابتزاز الإلكتروني ويتم اختراق أكثر من 600 ألف حساب على فيسبوك يوميًا

أثبتت الدراسات التي أجريت على الابتزاز الإلكتروني أن الرجال أكثر عرضة للابتزاز من النساء الرجال أكثر عرضة للابتزاز بنسبة 71٪ ، بينما تزيد احتمالية تعرض النساء للابتزاز بنسبة 63٪

اقرأ مقال: بحث في جريمة الابتزاز الإلكتروني

العنصر الخامس أسئلة متكررة حول جريمة الابتزاز الإلكتروني

نتلقى عدة أسئلة حول الابتزاز ونرد على بعضها

هل كانت هناك بالفعل أطروحات ماجستير حول الابتزاز الإلكتروني؟

نعم بالفعل هناك عدة رسائل في الجامعات العالمية حول جريمة الابتزاز الإلكتروني والتعامل مع تفاصيلها بدقة أصبح الأمر ظاهرة شائعة في المجتمعات نحاول القضاء عليها لذلك يتم دراستها والبحث فيها في الجامعات

اقرأ مقال: بحث في جريمة الابتزاز الإلكتروني

كيف أبلغ عن شخص يبتزني؟

عليك القيام بالآتي:

  • الذهاب إلى قسم الشرطة.
  • اتصل بأرقام مكافحة الابتزاز المخصصة لكل بلد اتصل بأرقام مكافحة الابتزاز المخصصة لكل بلد
  • توكيل محامي جرائم إلكترونية.

تحدثنا عن موضوع الابتزاز الإلكتروني

اقرأ أيضًا:

بحث عن جريمة الرشوة

بحث عن حق الشفعة

في الختام ننصحكم بالحرص على الإنترنت الذي أصبح شيئاً أساسياً في حياتنا تجنب نشر المعلومات الشخصية على حسابات وسائل التواصل الاجتماعي واتبع ما يستخدمه أطفالك لمزيد من المعلومات ، تابعنا

تحدثنا عن: بحث في جريمة الابتزاز الإلكتروني

المصادر:

كتاب عن الجرائم الإلكترونية في الخليج وكيفية التعامل معها

يتم استخدام الإنترنت والبريد الإلكتروني لابتزاز الأموال

الابتزاز الإلكتروني وجرائم الإنترنت: المفهوم والأسباب هذا كتاب عن الابتزاز الإلكتروني وجرائم الإنترنت والقرصنة الحاسوبية

ندوة جريمة الابتزاز الالكتروني في العراق قدمتها كلية القانون / جامعة الكفيل

موقع رؤيا الإخباري.

الموقع الإلكتروني للهيئة السعودية للاتصالات وتقنية المعلومات

قانون العقوبات المصري.

قانون العقوبات المغربي.

موقع إسلام ويب موقع الفتاوى توصي دائرة الفتوى بالاستشارة التربوية

ناقش المقال جريمة الابتزاز الإلكتروني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.