بحث عن التزوير تعريفها و انواعها و اركانها و سبب تجريمها

بحث عن التزوير ،التزوير جريمة خطيرة وهامة ، وقد انتشر في معظم دول العالم هذه الجريمة تهدد وتزعزع ثقة الجمهور في المؤسسات العامة والخاصة نتيجة لذلك ، لا يمكن ضمان أن تكون المعاملات مؤكدة أو مستقرة

يعتمد الناس على الأوراق المكتوبة لإثبات علاقاتهم وموقفهم القانوني وحقوقهم المادية يتم تقديم الدليل الكتابي وهو أهم طريقة إثبات قانوني

التعريف لجريمة التزوير 

إنه يغير الحقيقة بهدف الغش في المستند يتضمن هذا تغيير الحقائق أو البيانات التي من المفترض أن يتم إثباتها بواسطة أداة أو مخطوطة هذا يمكن أن يسبب الأذى والتزوير

ما هي طرق التزوير 

نص المشروع في بحث عن جريمة التزوير وهي تزوير معنوي ومادي بالإضافة إلى عدم جعل التزوير في المستندات جريمة واحدة ، وإن اختلف عدد جرائمه وعقوباته حسب طبيعة المستند

التزييف هو لبس الباطل لباس الحق ، مما يؤدي إلى تغيير الحقيقة ، واضطراب الثقة في التعامل مع الناس في المجتمع لذلك فإن جرائم التزوير من الجرائم الخطيرة لأنها تتعدى على سلطة الدولة وتضر بمصالحها المادية ومصالح الناس التزوير في الوثائق الرسمية الأحكام العرفية هي جريمة شائعة في المجتمع

اقرأ أيضًا:

بحث عن جريمة الاختلاس

بحث عن حق الشفعة

بحث عن الجرائم الإلكترونية

علة تجريم التزوير

اختلف الكثير من الناس حول سبب تجريم التزوير في المستندات أو المصلحة التي يهدف القانون إلى حمايتها بالتجريم وذهب الرأي السائد إلى أن سبب التجريم يكمن في إهدار ثقة الجمهور وبالتالي انتهاك الضمان والاستقرار اللذين ينبغي أن يحيطوا بالمعاملات والحياة القانونية في المجتمع

يعتمد الناس على الأوراق المكتوبة لإثبات ذلك التوثيق الكتابي هو أهم طريقة قانونية للإثبات يمكن أن يتسبب التزوير في ضرر مادي أو معنوي ، وكذلك خسارة مالية

أقسام جريمة التزوير 

يمكن تقسيم التزوير إلى:

  • التزوير الخطي :يحاول المزورون تقليد التوقيعات والنصوص ، وهم يفعلون ذلك بعدة طرق تعتمد بشكل أساسي على ثقافة المزور
  • التزوير المادييتغير في المستندات الصحيحة وهو في الأساس مثل إضافة بعض البيانات أو محو بعضها جزئيًا أو كليًا بوسائل ميكانيكية أو كيميائية مختلفة يتم ذلك للاستفادة من هذا المحرر أو المستند ، مثل محاولة إخفاء الخصائص القديمة لمستند حديث
  • التزوير المعنوي :إنه الحدث الذي يحدث أثناء إنشاء المستند إلى أقصى حد ، ولا يترك أثرًا ملموسًا في المستند يمكن إدراكه للعين

الاركان لجريمة التزوير 

نص نص المشرع في بحثه عن جريمة التزوير على الأركان التالية:

أولا :يتم تغيير الحقيقة أو تغييرها في الأمور التي تم الكشف عنها بالمستند في الموضوع ، ويكون التغيير حسب الظروف والشروط التي ينص عليها القانون

ثانياً : العمد أو القصد الجنائي.

ثالثاً : الضرر.

أولا : تغير الحقيقة

هذا هو العنصر الأول في التزوير ويجب أن يفي بالمتطلبات الأربعة التالية: يجب أن يكون تغييرًا في وقوع المستند وارتباطه بوقائع لم تكن معروفة بالمستند ، ويتضمن الجوانب الإضافية التالية:

1- أشكال تغير الحقيقة 

تتخذ جريمة التزوير أشكالاً عديدة ، منها تغيير التوقيعات الصحيحة لمنع مطابقتها في أوراق أخرى

2-المحرر المكتوب

والمحرر في رأي الخبير في بحث عن جريمة التزوير يتكون من ثلاثة أعضاء وهي وثيقة الصلة بالمستند ولا يمكن أن توجد بدون هؤلاء الثلاثة مجتمعين وهم:

  • مادة الكتابة وأدواتها.
  • الورق.
  • تتضمن الكتابة عن التزوير عبارات مثل التوقيعات والأرقام

اقرأ أيضًا:

بحث عن جريمة القتل

بحث عن جريمة النصب والاحتيال

بحث عن جريمة الاغتصاب

يجب أن يكون التغيير في موضوع يثبته المحرر

بالنسبة للعقاب ، لا يكفي أن يقرر الفرد غير الحقيقة الواردة في الوثيقة بدلاً من ذلك ، يجب أن تكون الكذبة قد حدثت في جزء من الأجزاء الأساسية من المستند الذي تم إعداد المستند من أجله لإثبات ذلك ، وكان القرار المطعون فيه قد التزم بهذا الاعتبار إذا اعتبر أن البيان الوارد في إعلان المدعي عن الاحتيال لم يكن بيان أساسي بخصوص الإعلان لا تجعله مستلمًا

 ثانياً : القصد الجرمي

تتطلب جرائم التزوير العمد من المشرع البحث عن جريمة التزوير على توافر القصد الجنائي المتمثل في معرفة أركان الجريمة والإرادة لارتكابها جوهر هذا هو النية

ثالثاً : الضرر

والمقصود بالضرر في بحث عن جريمة التزوير هو كل إخلال يحميه القانون من عناصر التزوير ، مما يستوجب على القاضي أن يثبت في حكمه بالإدانة وجود هذا الضرر

الاضرار  في جريمة التزوير

يتخذ الضرر في البحث عن جريمة التزوير صورًا عديدة ، منها الضرر المادي ، والضرر المعنوي ، والضرر الفعلي ، والضرر الاجتماعي

أولاً : الضرر المادي :

يفقد الضحية حقه في المطالبة بأركان المسؤولية المالية ويكون مسؤولاً عن خسارته هذه الخسارة متكررة في الحياة العملية

ثانياً : الضرر المعنوي :

هو الضرر الذي يؤثر على سمعة الآخرين أو مكانتهم الاجتماعية ومن أمثلة هذا التزوير عندما يقوم الفرد بتحرير الشخص بعلاقته بالفرد ويضمن له الاعتراف بارتكاب جريمة أو ارتكاب فعل ينتهك الاختلاف أو أن يبرم الفرد عقد زواج عرفي على امرأة قبلت زواجه ووقع العقد بتوقيع مزور باسمها

ثالثاً : الضرر الفعلي والضرر الاجتماعي :

الآثار الضارة هي الضرر الذي يلحق فعلاً ، ولا مكان له إلا باستعمال المحرر لما تم تزويره أو لتحقيق غرض آخر ، وبما أن القانون يعاقب على التزوير بغض النظر عن استعمال المستند المزور نلاحظ أن الضرر لا يعتبر فوريًا إلا إذا كان له آثار ضارة على الضحية

الانواع لجريمة التزوير 

الاحتيال المادي هو جريمة تزوير مستندات مادية ، مثل الشيكات أو الأوراق النقدية الاحتيال الأخلاقي جريمة التزوير يعتبر تزوير المستندات التي لها قيمة أخلاقية مثل العقود أو الشهادات جريمة

1ـ التزوير المادي:

إنها نتيجة تغيير الحقيقة في البحث عن جريمة التزوير ، بطريقة مادية يمكن أن تترك أثراً تدركه الحواس أو يكتشفه الخبراء

2ـ التزوير المعنوي:

لا يركز على مادة المحرر بل يركز على الجاني الذي يأتي إليه في سياق سلوكه ويلاحظ أن المشرع في البحث عن التزوير لم يرتب أي تبعات قانونية سواء عند ارتكاب شخص ما للتزوير ، سواء كان سلوكه يمثل تزويرًا ماديًا أو معنويًا هذا وكل شيء سوف يذكر صِف لهم بالتفصيل

تابع معنا بحث عن جريمة التزوير

1- التزوير المادي

في دراسة عن التزوير ، حدد المشرع خمس طرق يمكن من خلالها حدوث تزوير المواد:

  •  وضع إمضاءات أوأختام مزورة.
  • تغيير أختام الافتتاحيات أو التوقيعات أو إضافة الكلمات
  • وضع أسماء أو صور أفراد آخرين مزورة.
  •  التقليد.
  •  الاصطناع.

 1-الإمضاء المزور

معيار تقرير ما إذا كان التوقيع مزوراً أم لا بحثاً عن جريمة التزوير هو إرادة الشخص المنسوب إليه التوقيع وليس المزور يمكن اعتبار التوقيع مزورًا طالما أن وضعه في المستند ليس تعبيراً عن إرادة صالحة

كما يحدث التزوير إذا كان التوقيع صحيحًا في حد ذاته ، كأن يكتب شخصًا مستندًا يثبت فيه سلوكه ثم يحصل على التوقيع من صاحبه بالمفاجأة أو الاحتيال عن طريق وضع المستند بين الأوراق الأخرى التي سيوقع عليها المزور ثم يضع توقيعه الصحيح على المحرر المزور دون الالتفات إلى التزوير

اقرأ أيضًا:

بحث عن جريمة السرقة

بحث كامل عن جريمة الرشوة

2-الخَتْم المزور والبصمة المزورة:

وجريمة التزوير وضع توقيع الختم المزور على محرر بحثا عن جريمة التزوير سواء كان الختم منسوبًا إلى شخص معروف أو مجهول في حالة البصمة المزورة: عينها المشرع في البحث عن جريمة التزوير ، يتم استخدام قوة التوقيع

3ـ وضع أسماء أو صور أفراد آخرين مزورة:

والغرض من ذلك هو وضع أسماء مزورة لأشخاص آخرين بهدف استبدال أشخاص أو انتحال شخصية آخرين أو استخدام أسمائهم أما عن وضع صور مزورة لأشخاص آخرين ، فيعني وضع صورة شخص على محرر لا علاقة له به ، ثم التنازل عن منصب قانوني أو صفة معينة لصاحب الصورة مخالفة للحقيقة

4ـ التقليد:

وهو تزوير في شيء مشابه لشيء آخر وفي البحث عن جريمة التزوير يتضمن إنشاء مستند أو جزء منه مشابه للمستند أو كتابته الأصلية بهدف إسناد بياناته إلى الشخص الذي تم تزوير خط يده لا يتطلب التزوير التفصيل حيث يتم التقليد عندما يخدع الجمهور

5ـ الاصطناع:

الغرض منه هو إنشاء محرر في مجمله وإسناده إلى شخص آخر غير محرره في التقليد لا يهتم المقلد أن تكون خط يده مشابهة لخط غيره في التقليد

إنه أساس أسلوب التقليد وينطبق على المستند بأكمله ، بينما قد يركز التقليد فقط على جزء من المستند قد يحدث التزوير في مستند رسمي كأن يقوم شخص بتلفيق نسخة من الحكم الذي يناسب إصداره لمحكمة معينة بحيث تثبت جريمة التزوير حتى لو كان محتوى المستند المزور مطابقًا للحقيقة لأنه تم التزوير بالتناسب قد يتم تزوير المستند الذي لم يتم إصداره من قبل سلطة على سبيل المثال ، من يلفق عقدًا أو سندًا وينسبه إلى آخر

تابعنا ونحن نبحث في جريمة التزوير وقريباً سنتطرق إلى مواضيع حول هذه الجريمة في الكويت والبحرين وقطر والإمارات والسعودية وسلطنة عمان والأردن وفلسطين وسوريا والبحث عن جريمة التزوير في لبنان والعراق ومصر وتونس والمغرب والجزائر وليبيا واليمن بشكل مفصل

ثانياً ـ التزوير المعنوي

حدد المشرع في بحثه عن جريمة التزوير طرقًا في التزوير الأخلاقي منها:

  •  تغيير إقرار أولي الشأن.
  • إثبات حقيقة مزورة في شكل حقيقة حقيقية
  • حقيقة غير معترف بها ولكنها حقيقة صحيحة

أولاً: تغيير إقرار أولي الشأن:

في هذه الحالة ، في البحث عن جريمة التزوير ، يقصد بالمزور أن يغير الشروط أو البيانات التي طلب منه صاحب الشأن إثباتها في المستند ويفترض هنا أن أطراف المستند أو أحدهم كلف المزور بتسجيل بيانات أو شروط معينة ليثبت غيره

ثانيًا: إثبات حقيقة مزورة في صورة حقيقة صحيحة

تعتبر طريقة التزوير هذه هي الأوسع والأكثر عمومية ، لأنها تشمل جميع أنواع التغييرات في الإقرار الأصلي ، مثل تغيير اسم الشخص الأول ، أو تغيير التاريخ تعتبر كل التغييرات حقائق حقيقية خطأ في شكل حقائق حقيقية

ثالثًا: تحويل حقيقة غير معترف بها إلى حقيقة صحيحة:

وبهذه الطريقة يُقصد بالشخص الذي زور اعترافًا عن واقعة لم يعترف بها أن ينسب اعترافًا كاذبًا للمتهم عن واقعة لم يعترف بها في الواقع ، لا تعتبر هذه الطريقة وسيلة مستقلة للتزوير ، بل تعتبر شكلاً من أشكال التزوير غير المباشر

كيف تسقط جريمة التزوير

يتقرر أن جريمة التزوير بطبيعتها جريمة مؤقتة تحدث وتنتهي بمجرد حدوث التزوير في المستند

  • لذلك يجب أن تكون مدة سريان التزوير في ذلك التاريخ وتاريخ التزوير على أنه تاريخ الجريمة في مكانها إذا ثبت أن التزوير وقع في تاريخ محدد وسقط الدعوى الجزائية وجب التحقق من هذا الدفاع
  • ثم إن جريمة استعمال المحرر المزور تبدأ بتقديم الورقة والتمسك بها وتستمر ما دمت تتمسك بها أو حتى تتنازل عنها حتى لو بقيت في حوزتك أو إذا كنت قد استخدمتها قبل انتهاء صلاحيتها

تابع معنا بحث عن جريمة التزوير

الآن نأخذكم في جولة في دول عربية فيها عقوبة التزوير الإعدام

تختلف عقوبة جريمة التزوير في بعض الدول العربية ، وتشمل الآتي:

1- إليكم عقوبة جريمة التزوير في مصر

عقوبة التزوير في الأوراق الرسمية في مصر هي الحبس لمدة لا تقل عن سنتين وغرامة لا تزيد عن 500 جنيه

نصت المادة 226 من قانون العقوبات على أن من أدلى ببيان كاذب في إعلان بالإرث يعاقب

ويعاقب مستخدمو الوسائط المضبوطة عند وجود مؤشر واضح على ارتكابهم للجريمة

تنص مادة قانون العقوبات على أن كل من يرتكب جريمة تزوير يعاقب بالحبس عشر سنوات

كما نصت مادة أخرى على الحبس المشدد لكل موظف حكومي ارتكب فعل احتيال ، وهو مختص في وظيفته ، سواء كان أنه غير البيان المراد تحريره أو تزويره كأنه صحيح وأنه كان كاملاً على علم بخطئه

يشكك البعض في عقوبة جريمة التزوير في القانون السعودي

تقسيم وتحديد غرامات وعقوبات التزوير في السعودية على النحو التالي:

تستند عقوبات التزوير في المملكة العربية السعودية إلى الصيغة: لم أتمكن بعد من العثور على ترجمة لهذا المقطع سوف أقوم بتحديث هذا المنشور بمجرد أن أفعل

  • الحبس من 3 إلى 10 سنوات وغرامة مليون ريال التزوير هو ختم الملك ولمن يصنع ختم الوثيقة أو الختم الذي ليس له أصل أو مقلد
  • يجوز أن يعاقب بالحبس مدة لا تزيد على ثلاث سنوات وغرامة لا تزيد على 300 ألف كل من زور ختم جهة غير عامة
  • الحبس مدة لا تزيد على 5 سنوات وغرامة مقدارها 500 ألف ريال لمن يقوم بتزوير الطابع
  • الحبس مدة لا تزيد على ثلاثة أشهر وغرامة لا تزيد على 30 ألف ريال لمن يعيد استخدام طابع تم تحصيل قيمته
  • كل من قام بتزوير محرر منسوب للملك ولي العهد رئيس مجلس الوزراء أو أحد نوابه ويعاقب بالحبس من 3 إلى 10 سنوات وغرامة لا تزيد على مليون ريال

2-عقوبة تزوير الوثائق والكتابات الرسمية

كل من قام بتزوير وثائق يعاقب بالحبس من ستة أشهر إلى سنتين أو بغرامة من ثلاثة إلى اثني عشر مليون ريال

التزوير جريمة يعاقب عليها بالسجن إذا قمت بتزوير وثيقة رسمية ، فسوف يتم سجنك

إذا ارتكب موظف حكومي التزوير في مستند رسمي أثناء قيامه بواجباته وشؤونه المتعلقة بوظيفته ، تكون عقوبة التزوير في القانون السعودي السجن من سنة إلى خمس سنوات أو غرامة تتراوح من 6 إلى 30 مليون ريال ليست الحكومة هي التي تفرض عقوبات التزوير السعودي عرضة للسجن من 6 أشهر إلى 3 سنوات أو غرامة مالية من 3-18 مليون ريال

تابع معنا بحث عن جريمة التزوير

ما هي عقوبة جريمة التزوير في المغرب

تنص المادة 352 من قانون العقوبات المغربي على ما يلي: “يعاقب كل قاضٍ أو موظف عمومي وكل كاتب عدل أو كاتب عدل يرتكب أثناء قيامه بواجبه بالتزوير بالتوقيعات المزورة أو تعديل المستند بالسجن من 10 إلى 20 سنة وبغرامة قدرها 100000. إلى 200000 درهم ” من قبل الآخرين وكذلك كتابة إضافية أو إدراجها في السجلات أو الأوراق العامة بعد الانتهاء من تحريرها أو الانتهاء منها

يعاقب على تزوير الوثائق الرسمية بالسجن لمدة تتراوح بين 10 سنوات و 20 سنة وتطبق نفس العقوبة على من يبرم اتفاقات مع أشخاص آخرين من أجل تشويه الحقائق ، أو إضافة بيانات لحذف الأقوال أو بتغيير الأشخاص واستبدالهم بأشخاص صورية وفقا لنص المادة 354 من القانون المغربي

أخيرًا ، وصلنا إلى نهاية البحث عن جريمة التزوير نأمل أن نكون قد قدمنا ​​لك ما تبحث عنه لمزيد من النصائح القانونية ، تابعنا نرحب بكم دائما

اقرأ أيضًا

بحث في جريمة خيانة الأمانة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.